المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لا ينشرُ المرء في دنياهُ منشورا إلا ويلقاه يوم النشر منشورا


سكون الورد
09-27-2019, 05:18 PM
لا ينشرُ المرء في دنياهُ منشورا
إلا ويلقاه يوم النشر منشــــورا

هناك يلقاهُ منشوراً بصفحتِــــهِ
وفي كتابٍ مبينٍٍ كان مسـطورا

بل كل قولٍ وفعلٍ كان عاملَهُ
فسوف يلقاه مخطوطاً ومزبورا

وسوف يجزيه ربُّ العالمين بهِ
ولن يغادرَ شيئاً فيه مذكـــــــورا

فلتتق اللهَ في ما أنت تنشــــــرُهُ
إن شئتَ ربحاً وإلا كنتَ مخــسورا

ولا يسرُّكَ كُثْرُ المعجبـــيــــنَ به
أو كُثْرُ تعليقِهمْ إن كنتَ مَـــــوْزورا

ولا يسوؤكَ قِلُّ المعجبيــــــنَ بهِ
أو قِلُّ تعليقِهِمْ إن كنتَ مَأجــــورا

فقد يسرُّكَ منشــــــــورٌ تصيرُ بهِ
يوم النشورِ لدى الرحمن مثبـــــــورا

وقد يسوؤكَ منشــــــــورٌ تصير بهِ
يوم النشور لدى الرحمنِ مســــرورا

والمرء يحظرُهُ في النتِّ صاحبُهُ
فيصبحُ المرءُ من ذا الحظر مكسوراً

ولا يخاف إذا ما جاءمنكســــــــراً
وكان عن جنــــة الرحمن محظورا

طوبى لمن نُشِرَتْ بيضاءَ صفحتُهُ
وكان يوم نشورِ الناسِ منصــــورا

قد بيَّضَ الله أيضاً ِ وجهَهُ فأوى
بفضل ربي إلى الجناتِ محبــــورا

ويلٌ لمن نُشِرَتْ سوداءَ صفحتُهُ
وكان يوم نشور الناسِ مدحـــــورا

قد سوَّدَ اللهُ أيضــــــــاً وجهَهُ فأوى
بِسُخْطِ ربي إلى النيران محســــورا

فالمسْ رضا الله فيما أنت تنشرهُ
ولا تكنْ برضا المخلوقِ* مغـــرورا

وكن بسعيك وجه الله مبتـــــــغياً
لا أن تكون لدى الأقوام مشهـــــورا

و الزم طريق رسول اللهِ متبعــــاً
وليس مبتدعاً ماليس مأْثـــــــــورا

قف عند كل حدود الشـــرع مؤتِمراً
بكل ما فيه أيضاً كنت مأمـــــــورا

ولا تبالِ بأهلِ الأرض قاطبةً
إن كان سعيُك عند الله مشكورا .

منقول

سالفة غرام
09-29-2019, 02:14 AM
تحية محملة بباقة ورد جورية ,,,
أهديك أياها يعطيك العافيه طرح رائع

البرنسيسة
10-01-2019, 07:22 AM
سلمت يمنآكـ على مآحملتهـ لنآ
الله يــ ع ـطيكـ الــ ع ـآآفيهـ على مآطرحت لنآآ
:more61::more61:

جنون الروح
12-14-2019, 04:11 PM
سلمت اناملك الذهبيه
وبأنتظار جديدك القادم
لروحك أكاليل الــــــورد لا تــــذبل
لاعدمناك

إيلاف الشمري
12-20-2019, 11:17 PM
:sm80:
‏يعـطيك العــآفية
‏ولآ عـدمنآ تميز انآملك الذهبية
‏دمت ودآم بحـر عطآئك بمآ يطرح متميزآ
‏بإنتظآر القآدم بشووق
‏فلآ تحــرمنآ من جديد تميزك
‏لروحــك بآقآت من الجوري
:more61: